عدوى قضية الدخان تنتقل إلى جامعة خاصة

عمان 1 :يبدو أن هناك من لا يتعظ من الاحداث التي مرت على المتهم بقضية الدخان صعودا إلى طبقة المجتمع المخملي والنفوذ والجاه والمال ثم هبوطا إلى قاعات المحاكم وزنازن السجون.
ويبدو ان هناك من لا يرى التعليم الجامعي الا من منظار تجاري بحت وان الجامعة الخاصة وان كانت تحمل مسمى جامعة  اي تجمع طلبة العلم فهي أيضا يجب أن تجمع الأموال في حسابات الجشع البنكي  وتتقن علوم التهرب الضريبي وافساد الذمم بتعيينات وعقود سيفتضح أمرها قريبا.
هل سنصحو قريبا على قضية فساد تهز البلد؟؟ هذا ما يلوح في الأفق وللحديث بقية اكثر تفصيلا وتشويقا.